لمن جائزة نوبيل 2019 ؟

0
Nobel Peaceprice

السوادان الشباب السوداني يهنئ رئيس وزراء إثيوبيا آبي أحمد علي جائزة نوبل للسلام لعام 2019 الذي منحت “لجهوده لتحقيق السلام والتعاون الدولي.

(11 / أكتوبر/ 2019) حصول رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد على جائزة نوبل للسلام 2019 لهذا العام. وأضافت اللجنة أن الرئيس ايي أحمد فاز بالجائزة تقديرا لجهوده الرامية إلى تحقيق السلام والتعاون الدولي وخاصة مبادرته ايضا لحل النزاع الحدودي مع الجارة إريتريا.
رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، وهو مهندس المصالحة مع إريتريا واستعادت إثيوبيا وإريتريا العلاقات في تموز/ يوليو 2018 بعد سنوات من العداء وبعد حرب حدودية استمرت من عام 1998 إلى عام 2000.

ورغم ان هنالك أسماء مرشحه لتلك الجائزة من عدة اعمال رائعة ومميزة مثل
* المراهقة السويدية غريتا تونبرغ هي من ضمن لائحة المرشحين بقوة الناشطة في مجال البيئة ومكافحة تغير المناخ السويدية لتكون لها حظا للفوز بجائزة نوبل للسلام عام 2019.
وأيضا مكتب “لادبروكس” للمراهنات إلى أسماء أخرى، مثل نجمة كرة القدم الأميركية ميغان رابينو وحتى الرئيس الأميركي دونالد ترامب بسبب جهوده لتحسين العلاقات مع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون.
وفي النهاية القرار الأمثل تم تتويجها وترشيح رئيس وزراء إثيوبيا آبي أحمد ,من أهم الاعمال لسلام الذي لا ينسى موقفه مع السودان هو لعب دورا أساسيا في تسوية الأزمة بين المتظاهرين والمجلس العسكري في السودان. بكل الاحترام بالحق والصرامة ورفضه لتواطأ ضد الحق وأصراره للوقوف مع مطالب المتظاهرين بكل شفافيه ونقلها بالصور والدلائل الى المجلس الافريقي للأخذ موقف ضد الظلم ونشر الامن والسلام.

ونحن كشعب سوداني نقوم بالتهنيء الى السيد الرئيس أبي أحمد وكل الشعب الاثيوبي لحصوله على جائزة نوبل لسلام 2019. وأنه شعب قوي وشفاف ويطمح لكل الخير لشعوب جوار من البلدان، أهنئكم برئيسكم الملائكي الرائع والى الامام ومزيد التقدم والازدهار. ونحن كشعب سوداني نحب جدا الرئيس الأثيوبي ولن ننسى موقفه وتواضعه ونزوله الى ساحة الاعتصام وتفاعله معنا في ازمه فض الاعتصام. رغم سعادتي بكل المواقف النبيلة الذي قاموا بها تلك الأشخاص ,كالسويدية والأمريكية والرئيس الأمريكي وغيرهم لم تنشر بعد أسمائهم .
وأنا أمل أطمح الى السلام لكل القارات والبلدان الموجودة بالعالم والكرة الأرضية وادعي الى السعي وراء اعمال الخير فأنها تدل على الأصل الطيب والى الامن والأمان.
أمل حيدر الديب

Image: Mark Neyman

Social Jobs